ديوانية بني مالك 
 عدد الضغطات  : 915 رحلة الأقصى في كتاب الكتروني 
 عدد الضغطات  : 848 مركز تحميل بني مالك 
 عدد الضغطات  : 5084  
 عدد الضغطات  : 1892

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-10-2012, 05:45 AM   المشاركة رقم: 1

معلومات العضو

الكاتب:
مرسى المحبين
اللقب:
عضو نشيط
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية مرسى المحبين

بيانات العضو

التسجيل: Feb 2011
العضوية: 8142
المواضيع: 37
المشاركات: 186
المجموع: 223
مشاركات اليوم: لايوجد
بمعدل : 0.07 يوميا
نقاط التقييم: 10

آخر مواضيعي


احفظ وشارك

تابعني على:

تابعني على:
مواقع النشر:
Bookmark and Share
 

معلومات الإتصال

وسائل الإتصال:
الحالة:
مرسى المحبين غير متصل

المنتدى : منتــــــدى الحـــــــــــج
الاضحيه .قصتها. تعريفها. احكامها



[align=center][tabletext="width:80%;background-color:black;border:1px ridge black;"][cell="filter:;"][align=center]

[flash1=http://flash01.arabsh.com/uploads/flash/2012/10/22/0e33414963fb.swf]width=0 height=0[/flash1]

الاضحيــــــــــــــــه
اولا:لنتعرف كيف فرضة الاضحيه
قصة الذبيح إسماعيل عليه السلام والأضحية
الحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم مالك يوم الدين والصلاة والسلام على سيدنا محمد سيد المرسلين وعلى اله واصحابه الطيبين الطاهرين.
وبعد فيقول الله تبارك وتعالى في القران الكريم مخبراً عن سيدنا ابراهيم لما دعا الله تعالى: (رَبَّنَا إِنِّي أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِنْدَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُوا الصَّلَاةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُمْ مِنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ
(سورة ابراهيم اية 37).
رأى سيدنا ابراهيم عليه السلام في منامه رؤيا ان الله تعالى يأمره بذبح ولده اسماعيل. ورؤيا الانبياء وحي.
كالوحي في اليقظة ولم يقل: يا بني اني رأيت انما قال: يا بني اني ارى فيالمنام لان الرؤيا تكررت مرة بعد مرة كما قال النسفي والبيضاوي. فلما استيقظ منالنوم سارع لتنفيذ امر الله تعالى دون تردد فقد قيل: لما اراد ابراهيم ذبح ولده اسماعيل قال له: انطلق نقرب قربانا الى الله عز وجل فأخذ سكينا وحبلا ثم انطلقا حتىاذا ذهبا بين الجبال قال له اسماعيل: يا ابت اين قربانك؟ قال له ابراهيم: يا بنياني ارى في المنام اني اذبحك فانظر ما ترى اي امرت بذلك في المنام فقال له: يا ابت افعل ما تؤمر ستجدني ان شاء الله من الصابرين. قيل: عرض سيدنا ابراهيم على اسماعيل ذلك لا ليرجع الى رأيه ولكن ليعلم ايجزع ام يصبر وليكون اطيب لقلبه واهون عليه منان يأخذه قسرا ويذبحه قهرا فبدر اسماعيل الحليم بقوله: ﴿فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَىٰ فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانْظُرْ مَاذَا تَرَىٰ ۚ قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ ۖ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ(سورة الصافات اية 102). فكان جواب اسماعيل لابيه في غاية السداد والطاعة لابيه ونهاية الامتثال والانقياد واراد اسماعيل ان يخفف عن ابيه لوعة الثكل ويرشده الى اقرب السبل ليصل الى قصده فقال لأبيه: يا ابت اجعل لي وثاقا واحكم رباطي حتى لا اضطرب واكفف عن ثيابك حتى لا ينضح عليك من دمي فتراه امي فتحزن واسرع مر السكين على حلقي ليكون اهون للموت علي واذا اتيت امي فاقرا عليها السلام مني فأقبل عليه سيدناابراهيم برأفة وحنان الاب يقبله ويبكي: نعم العون انت لي يا بني على امر الله عزوجل: ﴿فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ﴾ (سورةالصافات اية 103) اي خضعا لأمر الله وانقادا واستسلما لأمر الله والقاه على وجهه وقيل: اراد ان يذبحه من قفاه لئلا يشاهده في حالة الذبح وقيل كان ذلك عند المنحر الذي ينحر فيه اليوم وقيل عند الصخرة التي بمنى. والله اعلم.
وامر ابراهيم السكين على رقبة ولده فلم تقطع شيئا لان الله تبارك وتعالى لم يشأ لها ان تقطع فهي سبب للقطع فلا تقطع الا بمشيئة الله تعالى فالله تعالى خالق للسكين وخالق للقطع.
وارسل الله جلت عظمته لابراهيم عليه السلام فداء لإسماعيل ذبحا وهو كبش عظيم قيل كان قد رعى فيالجنة اربعين سنة وكان هذا الكبش ابيض عظيماً أملح أقرن ضخم الجثة فذبحه سيدنا ابراهيم بمنى فداء ابنه اسماعيل عليه السلام.
فائدة:
لما اراد ابراهيم عليه السلام ذبح ابنه تنفيذا لأمر الله ظهر له ابليس ثلاث مرات عند موضع الجمرات الثلاث اليوم وذلك ليوسوس له بالمعصية فرماه سيدنا ابراهيم عليه السلام عند هذه المواضع اهانة له فأمة محمد امروا بهذا الرمي احياء لسنة نبي الله ابراهيم وفي ذلك رمز لمشروعية مخالفة الشيطان واهانته وليس المعنى للرجم ان الشيطان يسكن هناك كمازعم بعض الجاهلين.
وقد مدح الله تعالى سيدنا اسماعيل عليه السلام في القران بقوله عز وجل: ﴿وَاذْكُرْفِي الْكِتَابِ إِسْمَاعِيلَ إِنَّهُ كَانَ صَادِقَالْوَعْدِ وكانَ رَسُولاًنَّبِيًّا
ثانيا :الاضحيه تعريفها واحكامها وشروطها:


تعريفها :
هي اسم لما يذبح من بهيمة الأنعام (الإبل والبقر والغنم) يوم النحر من بعد صلاة العيد إلى آخر أيام التشريق ( وهو الثالث عشر من ذي الحجة) تقرباً إلى الله تعالى بنية الأضحية .
مشروعيتها :
قال الله تعالى : (فصلّ لربك وانحر) (الكوثر) وقال تعالى : ( وَلِكُلِّ أُمَّةٍ جَعَلْنَا مَنْسَكًا لِيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَىٰ مَا رَزَقَهُمْ مِنْ بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ ۗ فَإِلَٰهُكُمْ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ فَلَهُ أَسْلِمُوا ۗ وَبَشِّرِ الْمُخْبِتِينَ ) (الحج 34) . وقال تعالى : (قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين ، لا شريك له وبذلك أُمْرِتُ وأنا أول المسلمين) (الأنعام162-163) ، قوله (ونسكي ) أي ذبحي .
وروى البخاري ومسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم ضحى بكبشين أملحين أقرنين، ذبحهما بيده وسمى وكبر .
حكمها :
ذهب جمهور الفقهاء إلى أنها سنة مؤكدة .

قال البخاري في صحيحه في كتاب الأضاحي : باب سنة الأضحية فقال الحافظ ابن حجر في الشرح وكأنه ترجم بالسنة إشارة إلى مخالفة من قال بوجوبها ، وقال الحافظ أيضاً ، قال ابن جزم : لا يصح عن أحد من الصحابة أنها واجبة وصح أنها غير واجبة عند الجمهور ، ولا خلاف في كونها من شرائع الدين ، وهي عند الشافعية والجمهور سنة مؤكدة ، وعن أبي حنيفة : تجب على المقيم والموسر .
وروى الترمذي أن رجلاً سأل ابن عمر (رضي الله عنه) عن الأضحية أهي واجبة ؟ فقال : ضحى رسول الله صلى الله عليه وسلم والمسلمون من بعده ، وقال الترمذي: العمل على هذا عند أهل العلم أن الأضحية ليست بواجبة ،
وقال الشيخ ابن عثيمين بعد أن ذكر أدلة القائلين بالوجوب والقائلين بعدمه : والأدلة تكاد تكون متكافئة ، وسلوك سبيل الاحتياط أن لا يدعها مع القدرة عليها لما فيها من تعظيم الله وذكره وبراءة الذمة بيقين .
حكمتها :
شرع الله تعالى الأضحية لحكم وفوائد كثيرة تشترك في بعضها مع الهدي الذي يذبحه الحاج متمتعاً كان أو قارناً ،
من هذه الحكم :
1. ذكر الله تعالى وتوحيده ، حيث يجب على المضحي أن يذكر الله تعالى على أضحيته عند ذبحها كما قال تعالى (وَلِكُلِّ أُمَّةٍ جَعَلْنَا مَنْسَكًا لِيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَىٰ مَا رَزَقَهُمْ مِنْ بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ ۗ فَإِلَٰهُكُمْ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ فَلَهُ أَسْلِمُوا ۗ وَبَشِّرِ الْمُخْبِتِينَ ) (الحج:28) ، وقوله (قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين) (الأنعام2).
2. شكر الله تعالى بتذكر نعمته علينا بأن خلق لنا هذه الأنعام وأحلها لنا ، كما قال تعالى : (كذلك سخرناها لكم لعلكم تشكرون) (الحج:36) .
:: الاضحيه .. قصتها .. تعريفها.. احكامها ::
3. التوسعة على الناس خاصة الفقراء والمساكين في هذه الأيام المباركة ، حيث جاء في الحديث : "إنما هي أيام أكل وشرب وذكر الله" ، فيشارك الفقراء والمحتاجون الأغنياء والقادرين في أكل اللحم في هذه الأيام المباركة . فيقول الله تعالى : ( فكلوا منها وأطعموا البائس والفقير ) (الحج:28) ، ويقول الله تعالى (فكلوا منها أطعموا القانع والمعتر) (الحج : 36) .
4. إحياء لذكرى نبي الله إبراهيم وابنه إسماعيل حيث فدى الله إسماعيل من ا لذبح بالكبش العظيم ، وفي هذه القصة من العبر الكثير ، منها طاعة الله تعالى مهما كان الأمر الذي كلفنا به ، وشكره لله تعالى على هذا الفداء والتخفيف على نبيه إبراهيم وابنه إسماعيل وعلى الأمة الإسلامية إلى قيام الساعة .
وقتها :
وقت ذبح الأضحية من بعد صلاة عيد الأضحى إلى آخر أيام التشريق وهو الثالث عشر من ذي الحجة .
شروطها :
أولاً :أن تبلغ السن المطلوبة ، ويجزئ من الضأن ماله نصف سنة ، ومن المعز ما له سنة ، ومن البقر ما له سنتان ، ومن الإبل ما له خمس سنين ، يستوي في ذلك الذكر والأنثى
ثانياً : سلامتها من العيوب ، فلا يجوز الأضحية بالمعيبة مثل :
1. المريضة البيّن مرضها .
2. العوراء البيّن عورها .
3. العرجاء البيّن عرجها .
4. العجفاء التي لا تُنقى : أي ذهب مخها من شدة الهزال .
وثمة عيوب أخرى مختلف في أجزائها وعدمه مثل العصباء (مقطوعة القرن والأذن) والهتماء (التي ذهب ثناياها من أصلها) ، والعصماء (ما تكسر غلاف قرنها) والعمياء والتولاء (التي تدور في المرعى ولا ترعى) . والجرباء التي كثر جربها وغير ذلك من العيوب غير المذكورة في الحديث السابق فإنها وإن أجزأت ولكن يكره التضحية بها ، فالله طيب لا يقبل إلا طيباً ، ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب .

[/align][/cell][/tabletext][/align]












توقيع : مرسى المحبين

[grade="00008B FF6347 008000 4B0082"]
لا إله الأ الله محمد رسول الله
[/grade]

عرض البوم صور مرسى المحبين   رد مع اقتباس
قديم 27-10-2012, 02:36 PM   المشاركة رقم: 2

معلومات العضو

الكاتب:
الزعيم الملكي
اللقب:
عضو نشيط
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الزعيم الملكي

بيانات العضو

التسجيل: Jun 2012
العضوية: 10725
المواضيع: 33
المشاركات: 325
المجموع: 358
مشاركات اليوم: لايوجد
بمعدل : 0.13 يوميا
نقاط التقييم: 10

آخر مواضيعي


احفظ وشارك

تابعني على:

تابعني على:
مواقع النشر:
Bookmark and Share
 

معلومات الإتصال

وسائل الإتصال:
الحالة:
الزعيم الملكي غير متصل

كاتب الموضوع : مرسى المحبين المنتدى : منتــــــدى الحـــــــــــج


جزاك الله خيرا على هذا الموضوع القيم .












توقيع : الزعيم الملكي

عرض البوم صور الزعيم الملكي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:55 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. , TranZ By Almuhajir

( كل ما يكتبه العضو في هذا المنتدى إنما يعبر عن وجهة نظره الشخصية وليس بالضرورة أن يعبر عن وجهة نظر إدارة منتديات بني مالك الثقافية )

منتديات بني مالك الثقافية" 1/1/ 1425هـ "